اهـلا ومرحبا بـك يـا زائر في مـنـتـدي صاحبة الجلاله

نرجو أن تحترم القوانين وتذكري و أنتبهي اختي الفاضلة

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

أشتركي معنا وأنضمي لأسرتك الثانية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
.: عداد زوار المنتدى:.
لغة المنتدي

شاطر | 
 

 لوعة الحب ؟شاركوني بارائكم في هذا الموضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صاحبة الجلاله
مديرة ومؤسسة المنتدي
مديرة ومؤسسة المنتدي


المشاركات : 2121
تاريخ التسجيل : 15/11/2009

مُساهمةموضوع: لوعة الحب ؟شاركوني بارائكم في هذا الموضوع   21/3/2010, 12:13 am

اليوم معايا موضوع مهم جدا لان قريته ولازم اخد رايكم بيه اوكي

شوفوا الموضوع الاول واطلعوا عليه وبعدين هتفهموني

لوعة الحب


تم افتتاح مركز يعد فريداً من نوعه في ألمانيا، للعلاج من لوعة الحب، وقالت المستشارة النفسية سيلفيا فاوك البالغة من العمر 53عاماً، التي تدير المركز انه الوحيد، في ألمانيا للذين يعانون من لوعة الحب.

وقد شرحت المستشارة سيلفيا فاوك فكرة الموضوع أنه إذا ترك الشريك شريكة حياته أو تركت الشريكة شريكها فجأة دون أي سبب بالمرة فإن هذا يعد أمرا سيئاً مثل فقد صديق أو قريب عزيز لدي المرء، فلوعة الحب تصاحب هذا المرء في كل ساعات اليوم.

وكانت فاوك قد انتقلت من هامبورج إلي برلين وافتتحت المركز في عام 2001 لتقدم المشورة حول كيفية التعامل مع الأزمات الشخصية التي يسببها فقدان شريك أو مرض شخص عزيز علي النفس.

وسرعان ما اكتشفت أن 90 في المائة من الأشخاص الذين يأتون لرؤيتها يعانون من مشاكل في علاقاتهم الشخصية ومعظمها بسبب لوعة الحب. ولهذا قررت التركيز علي علاج القلوب المنكسرة.

وقالت فاوك انه من المهم لمن حرموا من الحب أن يسألوا أنفسهم عن الأمر الذي تسبب في قطع علاقتهم وما إذا كانوا قد فشلوا في تحديد أي بوادر تحذير وهل هم أمناء مع أنفسهم وما الذي يمكن أن يتعلموه من أجل العلاقات المستقبلية.

وتتراوح أعمار من يترددون علي فاوك من سن 21 إلي 70 سنة بينهم طلاب وسياسيون وأطباء وممثلون. ولاحظت مؤخرا أن الرجال يطلبون نصيحتها أكثر من النساء.

وأكدت أن الرجال لا يحبون التحدث بصراحة عن مشاكلهم الشخصية. فإذا كان هناك شيء خطأ يمكن للمرأة أن تناقشه مع مصفف شعرها أو أمها.
أما الرجل فإنه لا يخبر أحدا قريبا منه.
وتطرقت لعدد من الأمثلة، التي يأتي أصحابها للعلاج، منهم الرجال الذين تورطوا في علاقة حب مع سكرتيراتهم، ولا يعرفون كيف يتصرفون.
وقالت إن بعض الزبائن يحتاج إلي عدة جلسات للعلاج، بينما هناك من تكفيه جلسة علاج واحدة، لكنها أشارت إلي حالات يحتاج أصحابها لعدة أشهر.



اعتقد لو الموضوع ده اتعمل بحياتنا كعرب كلنا وامة واحدة تفتكروا هينجح والا بس علشان هو موجود وتم دراسته بألمانيا وهي بلد غير عربية

طيب اتمني ارائكم بالموضوع وتشاركوني بيه

ورائي الخاص بالموضوع انا موافقة جدا علي فكرته

يالا منتظره ارائكم في الموضوع







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://her-majesty.own0.com
 
لوعة الحب ؟شاركوني بارائكم في هذا الموضوع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الركن الأجتماعي :: كلام نواعم-
انتقل الى: