منتدي نسائي ثقافي أجتماعي للمرأة العصرية
اهـلا ومرحبا بـك يـا زائر في مـنـتـدي صاحبة الجلاله

نرجو أن تحترم القوانين وتذكري و أنتبهي اختي الفاضلة

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

أشتركي معنا وأنضمي لأسرتك الثانية


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  الأحداثالأحداث  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
.: عداد زوار المنتدى:.
لغة المنتدي

شاطر | 
 

 المراهق والمراهقه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صاحبة الجلاله
مديرة ومؤسسة المنتدي
مديرة ومؤسسة المنتدي
avatar

المشاركات : 2352
تاريخ التسجيل : 15/11/2009

مُساهمةموضوع: المراهق والمراهقه   8/8/2017, 7:44 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


المراهق والمراهقة




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



عنوان يخيف الأمهات والآباء

ولكن فالواقع هي مرحلة مختلطة من البساطة والعقد وده هنحدده من خلال تعاملك الرئيسي مع أبنك أو بنتك


مشكلة المراهقين يافتوكات هو أسلوب تعاملكم معاهم


في ام بتقول أنها مصاحبة بنتها او ابنها وبتحاول تتفاهم مرحلتهم وطبعا بتوصل لبعض الحلول معاهم ولكنهم مزاجيين ده طبيعي


في أم بترسل لي تقول أنها مصاحبة اولادها المراهقين ولكن بتكتشف انهم خبوا او غير صريحين معاها وده طبيعي


في أم بتقول انا مبعرفش أتعامل مع اولادي حاولت ولكني فشلت


وفي نوع مختلف اخر من الامهات تقول انا موفرة كل شئ لاولادي وسيل الراحة ومع ذلك كانوا سبب دماري


كل ده بيوصلني وبنشوفه فالواقع مع اولادك اولاد اختك او جارتك او بتسمعيه بالانترنيت والتلفيجن امر طبيعي كل ده


طيب ايه اللي مش طبيعي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


أننا بنحاول نقرب لاولادنا فعلا ولكن نسينا ان واحنا بنحاول ضغطنا علي ميولهم وأفكارهم أو زودنا عليهم الدلال أو فقدناهم أحساسهم بشخصيتهم أو طلباتهم مجابة أو غير ذلك


متفهميش من كلامي ان بقول ان التربيه الخاطئة هي السبب وبس لا هتعرفي ان مش بس التنشئة الاجتماعية لها سبب من اسباب خلل شخصية المراهق هلي بالفعل عليها عامل 75%


15% تبع الدراسة سواء المدرسة او الجامعه


بتحسبي ايه يافتوكة 10% طبعا الاختلاط بالأصدقاء


مش ده اللي تعودنا عليه وتربينا عليه ولكن للأسف المعايير أختلطت والأساب اختلفت الآن


أصبح المراهقين نسبتهم الاكثر مع الأصدقاء وليس الأهل يعني تواجدهم خارج المنزل نقول مثلا 50% فالمدرسة والجامعه وويك اند فالنادي مثلا أو في الدرس او في الشارع مع الاصدقاء وحاليا في المظاهرات أو مسيرة


أصبح فعلا لازم نضع في عين الاعتبار ان المعايير اختلفت عن المراهقين واصبح الوقت سريع جدا مش عارفه الامهات تركز في الاولاد والا البيت والا علاقتها بزوجها واهلها كله في ايقاع سريع


والمشكلة الاساسية لو لاقيت امهات سلبية ومش عارفه تتعامل ازاي قدام اي مشكلة او ضعيفة الشخصية او زوجها رافض كلمتها فالبيت او غيرها وللأسف مش بتعرف تتصرف قدام ابسط مشكلة مع اولادها وهي عارفه انهم غلط [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


وفي نوع تاني من الامهات شخصيتهم قوية لدرجة انها مش عايز تسمع اولادها كلمتها وبس وتنفي شخصيتهم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


النوعين غلط انا عايزة نوع واحد بس الام العاقلة المتزنة فكريا واجتماعيا وثقافيا هتقولي ده تأثر مع الوقت


طيب علشان نرجع ده تاني ونفكر بصوت عالي مع بعض علي أخطائنا


فالوقت الحالي المفروض كل ام تتثقف وتقرا أكثر وتتعلم متقولش انا مكسلة لازم تكون محاورة أجتماعيا علشان تتعلم بسرعه فكر اولادها لان هما تطوروا اسرع منك بوسائل التكنولوجيا


علشان كده لازم تفهميهم ويتفهموكي وهنا أنا بدات بيكي علشان نعرف مناطق الخلل


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


كلمات حول المراهقين :




1 - لقد استطاع النبي صلى الله عليه وسلم أن يوجه صغار الصحابة نحو معالي

الأمور كابن عمر وابن عباس وغيرهما ، أفلا نقتفي أثره ونستن بسنته ،

ونجعل من سيرته نبراساًً يضيء لنا الطريق .

2 - في فترة التغير التي يعيشها المراهقين يعتقد أن العالم كله يمكن أن يتغير

بهذه الطريقة والسرعة .

3 - المراهق كاللحمة الحارة لا تستطيع أن تمسكها ولا تتركها تسقط

على الأرض فتتسخ .

4 - لم نعطي المراهقين من اهتماماتنا .

5 - لم نعطي المراهقين من أوقاتنا .

أسباب مشاكل المراهقين :

1 - غياب الحوار بين المربي والمراهق .

2 - القسوة أو الدلال في التربية .

3 - ضعف التربية في الصغر .

4 - الانفتاح الغير موجه .

5 - فقدان القدوة .

6 - إثبات الذات .

مشاكل المراهقين :

1 - فقدان الهوية .

2 - انفعلات الشهوة .

3 - الصحبة السيئة .

4 - غياب الهدف .

5 - اللامبالاة .

6 - العدوانية .

التعامل مع الأخطاء :

1 - استفسر عن الأخطاء مع إحسان الظن والتثبت .

2 - انقد سلوك الشخص ، ولا تنقد ذات الشخص .

3 - أبعد الحاجز الضبابي عن عيني المخطئ .

4 - دع المخطئ يصل إلى الصوب وحده .

5 - البحث عن أكثر من طريقة للتغير .

6 - انقد مرة واحدة على الخطاء الواحد .

7 - افهم ما تقول وما تريده من الآخر .

8 - ما كان الرفق في شيء إلا زانه .

9 - تذكر أنك تتعامل مع بشر .

10 - السرية في النصح .

11 - اتخذ أسلوب الحور .

12 - تذكر أنك مصلح ( رحمة للعالمين ) .

13 - اختم نصيحتك بابتسامة وهدوء .

1 - العلاج أولاً بأول.

2- التدرج في العلاج.

3- فهم أنماط الشخصيات :

4 - بناء الألفة :

أ - ألفة نفسية .

ب-ألفة لفظية .

ج - ألفة صوتية .

د - ألفة جسمية .

5 -الترغيب والترهيب .

6 - البرامج الاجتماعية.

7- الاستشارة.





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


فن التعامل مع الأبناء المراهقين فن لايتقنه إلا القلة القليلة من الآباء والأمهات،لذا يحدث الصراع بين الأب والابن ،لأن الأب عادة لايعي المراحل العمرية التي يمر بها ابنه فمثلا عندما ينتقل الابن من مرحلة الطفولة المتأخرة إلى مرحلة المراهقة المبكرة يحدث له تغيرات في جسمه وفي نفسه وفي تعامله مع من يعيشون معه ،




فإذا كان الأب لايدرك هذه التغيرات التي تؤثر في شخصية الابن ، يحدث عدم التوازن في شخصيته مما يدفعه إلى التغير في سلوكه وفي مزاجه ، فبعض الآباء يستنكرون على أبنائهم هذه التغيرات ويعتبرونها خروجا عن المألوف والطاعة فالطفل عندما كان صغيرا ، يكون وديعا مطيعا هادئا فإذا به ينقلب فجأة إلى شخص آخر مستقلا برأيه




منتقدا لوالديه ولمجتمعه يريد أن يغير ويصلح العالم ، فتثور ثائرة الكبار الذين يفاجأون بهذه التصرفات التي لاعهد لهم بها إذ لم يكن لديهم علم بمراحل النمو وتطوراته فيحدث الصراع ، فالأب يعامل ابنه على أنه لازال صغيرا تمر عليه الأمور من غير أن يعي أويشعر فإذا به ينقلب رأسا على عقب فيحس المراهق أنه أصبح رجلا كبيرا والبنت أصبحت امرأة ولكنهما في الواقع تصرفاتهما تصرفات أطفال ولو أن أجسامهما كبرت فهما بين بين بين الطفولة والشباب ، لذا على الأبوين أن يدركا هذه الحقيقة وأن تتغير معاملةالأبوين لهما ، ولكن عندما تستمر معاملة الابن كما لوكان صغيرا والبنت كما لوكانت صغيرة فهما لن يرضيا بهذه المعاملة بل سيثورا عليها ومن هنا تشتد حدة الصراع بين المراهقين والأهل

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الرسول صلى الله عليه وسلم والمراهق
عالجت السنة النبوية المطهرة الجوانب النفسية والبدنية والتعليمية والاجتماعية والتربوية للمراهق في الحديث الذي أورده الإمام أحمد رضي الله عنه في مسنده.عن أبي أمامة: أن فتى شاباً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله! ائذن لي في الزنا، فأقبل القوم عليه فزجروه وقالوا: ( مه، مه ) فدنا منه قريباً قال: فجلس ( أي: الشاب ).
ـ قال: أتحبه لأهلك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك.
قال: ولا الناس يحبونه لأمهاتهم
ـ قال: أتحبه لأختك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك.
قال: ولا الناس يحبونه لأخواتهم.
ـ قال: أتحبه لعمتك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك.
قال: ولا الناس يحبونه لعماتهم.
ـ قال: أتحبه لخالتك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك.
قال: ولا الناس يحبونه لخالاتهم.
ـ قال: فوضع يده عليه وقال: ( اللهم اغفر ذنبه، وطهر قلبه، وحصن فرجه ). فلم يكن الفتى بعد ذلك يلتفت إلى شيء.أخرجه الإمام أحمد في مسنده.




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



من التربية الأسرية في الحديث
الرفق واللين في المعاملة
عندما أفصح الفتى بما يعانيه من حاجة إلى الزنا زجره القوم وقالوا: ( مه ـ مه ) ولكن الرحمة المهداة , رسول الله صلى الله عليه وسلم رفق بالفتى وعامله باللين وهدأ من روعه ودنا منه قريباً، فأنس الفتى وهدأ . من هنا وجب معاملة المراهقين بالرفق واللطف واللين وتقدير الموقف العصيب الذي يعاني منه المراهق




فتح باب الحوار مع المراهق

عندما أنس الفتى لرسول الله صلى الله عليه وسلم فتح معه باب الحوار والمناقشة , وهذا من أحدث أساليب التعليم والتعلُّم في التربية الحديثة، والحوار وإيجابية المتعلم يؤديان إلى سرعة التعلم وإشراكه في النتائج التعليمية والتقويم فيشعر أنه صاحب القرار وأن الحل ليس مفروضاً عليه، من هنا وجب علينا بناء مناهج دراسية تقوم على فتح باب الحوار مع المتعلم وأن يكون المعلم والمربي قادراً على إدارة الحوار , وهذا لن يتأتى إلا بالعلم سية المراهق وخصائص نموه , وحاجته البدنية والاجتماعية والتربوية





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


دعواتك لي

تحياتي للجميع





تقييمك يهمني









[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
















[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://her-majesty.own0.com
 
المراهق والمراهقه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي نسائي ثقافي أجتماعي للمرأة العصرية :: ركن عالم الأسرة والطفولة :: الأبناء المراهقين-
انتقل الى: